جدوى الإحياء

جدوى مخطط الإحياء

pic1126106

تاثير مخطط الإحياء في تطوير القطاعات المختلفة في مركز المدينة

سيطور مخطط الإحياء المنطقة بمختلف قطاعاتها وبنسب مختلفة لكل قطاع، الا ان المعدل الشامل لما ستؤدي اليه العملية من تطور يتراوح بحدود 79%
• الفعاليات الحضرية 87%
• البيئة 71%
• استعمال الأرض 84%
• البيئة الفيزيائية 67%
• البنى التحتية 57%
• الحفاظ على التراث 80%
• الفرص الاستثمارية 99%
• القيمة العقارية 93%
• توفير فرص العمل 70%
• الاستدامة 83%






ما هي النتائج النوعية والكمية التي سيسفر عنها تطوير وإحياء المنطقة




الكمية

3,000,000 م2

احياء ما يقارب3 مليون متر مربع من المساحات المشيدة ضمن المنطقة

800,000 م2

تطوير وتحديث شامل لمساحة تقرب من 80 هيكتار من مركز المدينة القديم 

120,000 م2

اضافة ما يقارب 120 ألف متر مربع من المساحات الترفيهية الجديدة على ضفة النهر

300,000 م طولي

اعادة صياغة ما يقارب 3 كيلومتر من الواجهة النهرية وتحويلها الى مساحات استثمارية

2,000 م طولي

احياء ما طوله 2.800 متر من الازقة والمسارات في المنطقة

1329 مبنى

صيانة وترميم 389 مبنى في شارع الرشيد وصيانة واحياء 1329 مبنى آخر 

242 مبنى

ترميم 242 مبنى ذي قيمة معمارية وتراثية واعادة استخدامها

30 ساحة

اعادة صياغة واستحداث وربط ما مجموعه 30 ساحة وميدان ومركز للقاء والاحتفاء والنقل

17 سوق

صيانة واحياء 17 سوقا تاريخيا واعادة الطابع الحرفي التاريخي للاسواق

النوعية

إحياء

اعادة الحياة الى مركز مدينة بغداد التاريخية كرمز حي وقلب نابض لكل العراقيين 

حفاظ

الحفاظ على المواقع الأثرية والتاريخية والتراثية واعادة استخدامها بالفعاليات المناسبة

تنشيط

تنشيط المركز بفعاليات متعددة كالتسوق والاسترخاء واللقاء والاحتفال والعبادة

إعادة الذاكرة

اعادة استكشاف المدينة التاريخية عن طريق احياء ذاكرة المدينة

توازن

اعادة توازن المنطقة من خلال تحفيز المناطق الهشة والضعيفة فيها

تطوير

تطوير منطقة ضفة النهر لتكون متنفسا لأهالي ومرتادي المنطقة

المشاة أولا

تخصيص المنطقة للمشاة وتوفير الخدمات العصرية الضرورية لهم

ذوق

استعادة نشاط ورشاقة وذوق وسط المدينة

استدامة

تأسيس بنى تحتية للمنطقة وفق أحدث الأساليب


ماذا سيحصل في عناصر المنطقة الحضرية وماذا ستستفيد منها المدينة وما هي مصلحة المواطن فيها